برلين تقر حزمة إنقاذ جديدة

130 مليار

2020-06-04

00:44

(د ب أ) - اتفق قادة الائتلاف الحاكم في ألمانيا وبعد أيام صعبة من المشتورات المضنية على حزمة تحفيز اقتصاديتصل إلى 130 مليار يورو. وقالت المستشارة أنجيلا ميركل إن الحكومة الفيدرالية مسؤولة عن 120 مليار دولار. ويهدف هذا القرار إلى تعزيز الاقتصاد واستهلاك المواطنين لتجنب الركود الشديد نتيجة وباء كورونا.

ومن أهم القرارات التي اتخذتها الحكومة الألمانية تخفيض ضريبة القيمة المضافة من 19 بالمائة إلى 16 بالمائة ابتداء من 1 تموز/يوليو وحتى 31 كانون الأول/ديسمبر 2020.

إضافة إلى خفض تكاليف الكهرباء للتخفيف على المواطنين. تحقيقا لهذه الغاية، سيتم تخفيض التكلفة الإضافية لتعزيز محطات الطاقة الخضراء ابتداء من عام 2021 من خلال المنح المقدمة من الميزانية الفيدرالية

تقديم مساعدات مالية للعائلات من خلال دفع 300 يورو لمرة واحدة لكل طفل في العائلة. وستقدم هذه الأموال كإعاشة إضافة إلى أموال إعانة الطفل.

في المقابل قرر الائتلاف الحاكم عدم دفع علاوة شراء سيارات البنزين والديزل منخفضة الانبعاثات. ولكن سيتم رفع مكافأة شراء السيارات الكهربائية

واتفق قادة التحالف أيضاً على تقديم مليارات إضافية من اليورو لدعم الصناعات التي تضررت بشكل خاص من أزمة كورونا. من المقرر أن لا تتجاوز هذه المساعدات الإضافية 25 مليار يورو